أعراض الحمى الشوكية والأسباب وطرق العلاج

0 61

الحمى الشوكية أو التهاب السحايا هي من الأمراض شديدة الْخَطَر نوعًا ما. لأنها تصيب الجهاز العصبي الذي يتكون من المخ والحبل الشوكي. خصوصًا أنها من الأمراض المعدية. وهناك بعض أعراض الحمى الشوكية والأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بهذا المرض. سوف يتم عبر موقع الصحة للجميع لاحقًا استعراضها مع توضيح طرق العلاج أيضًا بالتفصيل.

ما هي الحمى الشوكية؟

الحمى الشوكية والتي تعرف أيضًا باسم التهاب السحايا وبالإنجليزية Meningitis. هي عبارة عن مرض يصيب الأغشية المحيطة بالمخ والحبل الشوكي بالالتهابات الشديدة. نتيجة العدوى ببعض أنواع البكتيريا أو الفيروسات أو غيرها. وغالبًا ما ينتقل عبر إفرازات الجهاز التنفسي خصوصًا الكحة والعطس والقبلات. وهذا المرض قد يصيب المرضى في أي مرحلة عمرية. ويجب الإسراع في تقديم الرعاية الطبية اللازمة للمريض المصاب قبل أن تتفاقم الحالة الصحية له. ويتم تشخيص المرض عبر الفحص السريري إلى جانب اختبارات الدَّم. مثل اختبار مزرعة الدَّم Blood Culture أو اختبار فحص السائل المخي الشوكي CSF.

أنواع وأسباب الحمى الشوكية

يتم تحديد نوع الحمى الشوكية وفقًا لسبب العدوى والإصابة سواء عدوى فيروسية أو بكتيرية أو غير ذلك. كما يلي:

  • الحمى الشوكية الفيروسية: من أشهر أسباب الإصابة بالتهاب السحايا. وتكثر الإصابة بها مع بداية الخريف والشتاء. وهي معدية. لكنها تكون خفيفة وتتحسن صحة المصاب بها سريعًا.
  • الحمي الشوكية البكتيرية: تعد أخطر أنواع التهاب السحايا. وتسبب بها العديد من أنواع البكتيريا وأشهرها البكتيريا المكورة السحائية وغيرها. وتسبب ظهور أعراض مرضية شديدة على المريض وتكون أيضًا معدية. ولا بد من معالجتها سريعًا قدر الإمكان. لأنها مهددة بشكل كبير لحياة المريض.
  • الحُمى الشوكية الطفيلية: التي تحدث نتيجة تعرض المريض إلى عدوى طفيلية شديدة تصل إلى أغشية المخ.
  • الحمى الشوكية الفطرية: تحدث نتيجة بعض أنواع العدوى الفطرية في الجسم.
  • الحُمى الشوكية مزمنة: تحدث نتيجة انتقال العدوى بين الأشخاص خصوصًا في حالات العدوى بالحمى الشوكية البكتيرية.
  • الحمى الشوكية الكيميائية: تحدث نتيجة وصول بعض المواد الكيميائية الضارة أو السامة إلى الأغشية المحيطة بالمخ والحبل الشوكي.
أعراض الحمى الشوكية والأسباب وطرق العلاج
أعراض الحمى الشوكية والأسباب وطرق العلاج

شاهد أيضًا: ما هو مرض التهاب السحايا الفيروسي

أعراض الحمى الشوكية عند الكبار

من أهم أعراض الإصابة بالحمى الشوكية خصصًا البكتيرية عن البالغين والكبار. ما يلي:

  • ارتفاع شديد وبشكل مفاجئ في درجة حرارة الجسم.
  • الشعور بتصلب الرقبة.
  • الدوار الشديد أو الشعور بالغثيان وحدوث القيء.
  • تشتت الانتباه أو الصعوبة في التركيز.
  • الإعياء وعدم القدرة على الاستيقاظ من النوم.
  • الإصابة بالتشنجات أو الحركات اللاإرادي المتكررة.
  • الحساسية أو الطفح الجلدي.

أعراض الحمى الشوكية عند الأطفال

إن أعراض مرض التهاب السحايا عند الرضع والأطفال الأقل من سنتين تكون أشد صعوبة عن الكبار. مثال على ذلك ما يلي:

  • ارتفاع ملحوظ في درجة حرارة الطفل.
  • الشعور بتصلب في جسد الطفل وخصوصًا منطقة الرقبة.
  • ظهور انتفاخ برأس الطفل. وتحديدًا في منطقة اليافوخ.
  • عدم الاستجابة إلى ما حوله والهيجان والبكاء.
  • رفض الرضاعة أو رفض تناول الطعام بوجهٍ عام.
  • البكاء بصوت مختلف ونبرة غير معتادة من الطفل.

عوامل خطورة الإصابة بالتهاب السحايا

من أهم العوامل التي تجعل الفرد عرضة إلى الإصابة بهذا المرض. ما يلي:

  • ضعف الجهاز المناعي. سواء بسبب سوء التغذية أو الإصابة بمرض نقص المناعة المكتسبة. أو الحصول على أدوية مثبطة للمناعة. أو غيرها.
  • تناول أدوية السكر أو الضغط التي تؤدي إلى ضعف الجهاز المناعي على المدى البعيد.
  • عدم الحصول على المصل الطبي الواقي من المرض.
  • التواجد في أماكن الازدحام بشكل دائم.
  • مخالطة المصابين بالمرض.

مضاعفات التهاب السحايا

ربما تؤدي الإصابة بالتهاب السحايا وعدم اكتشاف المرض مبكرًا إلى حدوث المضاعفات التالية:

  • فقدان حاسة السمع جزئيًا أو كليًا.
  • صعوبات التعلم وعدم القدرة على التركيز.
  • الإصابة بالصرع أو التشنجات المستمرة.
  • اختلال التوازن وعدم القدرة على المشي.
  • الصداع الدائم أو فقدان الذاكرة.
  • ربما تحدث الوفاة.

شاهد أيضًا: الإصابة بالنكاف أعراضه وأسبابه وطرق الوقاية منه

طرق علاج الحمى الشوكية

من أهم الطرق العلاجية التي قد تم توفيرها للمرضى الذين تم تشخيصهم بمرض التهاب السحايا فعليًا، ما يلي:

  • علاج التهاب السحايا البكتيري: يتم العلاج بواسطة المضادات الحيوية عبر الحقن الوريدي. حيث يتم تحديد نوع المضاد الحيوي المناسب وفقًا لنوع البكتيريا المسببة للمرض. ومن ضمن الخُطَّة العلاجية أيضًا استخدام مضادات الالتهابات السترويدية.
  • علاج التهاب السحايا الفيروسي: لن يكون مفيدًا استخدام مضادات حيوية لعلاج هذا النوع من التهاب السحايا. وربما لا يتم وصف علاج. حيث يتم نصيحة الرميض بالراحة وتناول السوائل والمسكنات. وربما يصف الطبيب للمريض أحد أدوية مضادات التهابات لتخفيف تورم الأنسجة الناتج عن الإصابة والألم المصاحب له.
  • ربما يتم استخدام مضادات الفيروسات أو مضادات الطفيليات للعلاج وفقًا لسبب الإصابة.
  • تركيب المحلول عبر الوريد للمريض. لتجنب الإصابة بالجفاف.

طرق الوقاية من التهاب السحايا

من أهم طرق تجنب الإصابة بمرض الحمى الشوكية والتهاب السحايا من أي نوع. ما يلي:

  • الحصول على اللِّقاح المضاد للحمى الشوكية التي توفره معظم الدول للمواطنين مجانًا.
  • الحرص على النظافة الشخصية وغسل اليدين بالماء والصابون عدة مرات على مدار اليوم.
  • الاهتمام بالنظافة العامة. وتجنب مشاركة الأدوات الشخصية مع الآخرين.
  • الحصول على الغذاء الصحي وعدم تناول الطعام من الباعة الجائلين أو مجهول المصدر. من أجل الحفاظ على قوة وسلامة الجهاز المناعي.
  • إعطاء جرعات العلاج الوقائي للأفراد المخالطين للمرضى أو القادمين من مناطق موبوءة بالأمراض المعدية.
  • الحرص على تغطية الأنف والفم وارتداء الكِمامة الطبية عند التواجد في التجمعات الضخمة.

بذلك يكون قد تم استعراض أهم أعراض الحمى الشوكية عند الكبار والأطفال الرضع وأهم أسباب الإصابة بالمرض وطرق العلاج. مع التطرق إلى أنواع مرض التهاب السحايا وأهم عوامل زيادة خطورة الإصابة. وطرق الوقاية من هذا المرض أيضًا بالتفصيل.

اترك رداً

لن يتم عرض بريدك الالكتروني.

تم إضافة تعليقك بنجاح

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء ملفات الكوكيز في أي وقت إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد