الاكزيما العصبية: تعرف على أهم الأعراض وكيفية التشخيص

0 74

تعرف الاكزيما العصبية باسم التهاب الجلد العصبي، وهو نوع شائع من الأكزيما التي تسبب حكة الجلد والتهابها، ويعاني منها حوالي 1 من كل 8 أشخاص. وتظهر على شكل بقعة، وتعالج بطرق مختلفة من شخص لآخر، ومن خلال موقع صحتنا سنعرض لك جميع التفاصيل حول المرض، وأسبابه وطرق علاجه.

الاكزيما العصبية
الاكزيما العصبية

ما هي الاكزيما العصبية؟

يظهر التهاب الجلد العصبي على هيئة بقعة واحدة أو اثنتين فقط على الجسم، وهذا النوع يختلف عن الأنواع الأخرى من الأكزيما التي يمكن أن تظهر في مناطق متعددة في وقت واحد. ويمكن أن تتكون هذه البقع في أي مكان، ولكن أكثر البقع شيوعًا تظهر في القدمين والكاحلين واليدين والمعصمين والمرفقين والكتفين والرقبة وفروة الرأس.
ويصاب أي شخص بالاكزيما العصبية، ولكن هناك بعض الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة به من غيرهم، وهم:
النساء اللاتي تتراوح أعمارهن بين 30 إلى 50، والأشخاص الذين يعانوا من أمراض جلدية أخرى، وذلك مثل التهاب الجلد التماسي والتهاب الجلد التأتبي، والصدفية، والأشخاص الذين يعانوت من اضطرابات القلق.

كيف يقوم أطباء الجلدية بتشخيص التهاب الجلد العصبي؟

لمعرفة ما إذا كنت مصابًا بالتهاب الجلد العصبي، سيقوم طبيب الأمراض الجلدية الخاص بك بإجراء عدة فحوصات تتمثل في:

فحص البقع المسببة للحكة في الجلد والبحث عن علامات التهاب الجلد العصبي.
طرح بعض الأسئلة، فمن المهم أن يكون لدى طبيب الأمراض الجلدية الخاص بك بعض المعلومات عنك، ومنها بدء الحكة، وما إذا كانت المنطقة تتسبب في الحكة طوال الوقت أم أن الحكة تأتي وتختفي، والطريقة التي تتعامل بها لتخفيف الحكة.
أخذ مسحة في حالة كان الجلد ملتهبًا، ويساعد ذلك على معرفة إذا كنت مصابًا بعدوى، وحتى تتمكن من تلقي العلاج المناسب.
إجراء اختبار الحساسية، فإذا كان طبيب الأمراض الجلدية يعتقد أن الحكة قد تكون ناتجة عن رد فعل تحسسي، فيمكن أن يساعد ذلك في معرفة ما لديك من حساسية تجاهه.

إن معرفة مكان وجود حكة في الجلد يسمح لطبيب الأمراض الجلدية الخاص بك بإعطائك تشخيصًا دقيقًا وعلاجًا مناسبًا.

إذا اعتقد طبيب الأمراض الجلدية الخاص بك أنه قد يكون لديك حالة جلدية ثانية مثل الصدفية، فقد تحتاج إلى خزعة من الجلد لمعرفة ذلك.

أقرأ أيضًا: حب الشباب على الظهر وكيفية التخلص منه

لماذا علي الذهاب إلى الطبيب؟

يمكن أن يتطور التهاب الجلد العصبي مع حالة جلدية أخرى، وذلك مثل الأكزيما أو الصدفية؛ لهذا السبب من الأفضل مراجعة الطبيب الذي لديه تدريب متعمق وخبرة في تشخيص الأمراض الجلدية.
ويتطلب العلاج الفعال تشخيصًا دقيقًا لجميع الأمراض الجلدية التي تعاني منها.

كيف يعالج أطباء الجلدية الاكزيما العصبية؟

إذا كنت مصابًا بالتهاب الجلد العصبي، فالعلاج مهم، ونادرا ما يختفي التهاب الجلد العصبي دون علاج.
ويضع طبيب الأمراض الجلدية الخاص بك خطة علاج بناءً على العلامات والأعراض والاحتياجات الفردية. وقد تتضمن خطتك المخصصة العلاج من أجل:

التوقف عن الحكة: لكي يكون العلاج فعالاً يجب أن تتوقف عن حك الجلد المصاب بالحكة، وفركها ولمسها. لتخفيف حكة الجلد، وقد تحتاج إلى أحد هذه الأدوية:

كورتيكوستيرويد: عادة ما تقوم بتطبيق هذا الدواء على المنطقة المصابة حسب التوجيهات. وفي بعض الأحيان يقوم طبيب الأمراض الجلدية بحقن هذا الدواء مباشرة في المنطقة المصابة بالحكة. ويعمل الكورتيكوستيرويد في تقليل التورم والحرارة والحكة، ويمكنه أيضًا تنعيم الجلد السميك.

نقع المنطقة التي تعاني من الالتهاب في الماء لمدة 5 دقائق قبل تطبيق الكورتيكوستيرويد وذلك حتى يعمل على اختراق الجلد السميك بسهولة وتقليل الحكة.

مضادات الهيستامين: والتي قد تجعلك تشعر بالنعاس لها قدرة على تخفيف الحكة كما يساعد على النوم.

المرطب: يقلل الجفاف مما يقلل الحكة.

كريم دوكسيبين: قد يقلل ذلك من الحكة ويعمل على تهدئتها.

وقد تحتاج إلى تغطية المنطقة قبل الذهاب للنوم، فيساعد ذلك على حماية بشرتك من التلف الناتج عن الخدش أثناء النوم. ويمكن أن يساعد تغطية المنطقة أيضًا الدواء على اختراق الجلد السميك.

وإذا فشل العلاج أعلاه في إيقاف الحكة، فقد يجرب طبيب الأمراض الجلدية خيارًا علاجيًا أقل تقليدية، مثل استخدام محلول يحتوي على الأسبرين وثاني كلورو ميثان، والذي يمكنك وضعه على المنطقة المصابة بالحكة

الاكزيما العصبية
الاكزيما العصبية

ما هي نتيجة الشخص المصاب بالاكزيما العصبية؟

يمكن أن يُشفى التهاب الجلد العصبي تمامًا، ولكن قد يستغرق الأمر بعض الوقت لإيجاد خطة علاج فعالة. وقد تضطر إلى تجربة خيارات العلاج المختلفة.
ونادرا ما يختفي التهاب الجلد العصبي دون علاج، فبمجرد أن يختفي التهاب الجلد العصبي يمكن أن يعود عند بدء تشغيله.
وتشمل المسببات الشائعة لالتهاب الجلد العصبي التوتر والقلق وأي شيء يهيج بشرتك، وإذا أصبت بنوبة تهيج فستحتاج إلى علاج التهاب الجلد العصبي مرة أخرى.

تابع أيضًا: سرطان عنق الرحم

أعراض الاكزيما العصبية

يمكن أن تحدث الاكزيما العصبية في أي مكان، ويمكن أن تصل إلى خدش، ولكنه أكثر انتشارًا في القدمين والكاحلين واليدين والمعصمين والمرفقين والكتفين والرقبة وفروة الرأس.
ويمكن أن تتأثر الجفون أيضًا، وكذلك المناطق التناسلية والشرجية. وقد تأتي الحكة وتختفي أو تكون نشطة طوال الوقت. كذلك يمكن أن تتطور البقع السميكة المصنوعة من الجلد من التهاب الجلد العصبي إلى خطوط جلدية واضحة وقشور. وتغير في اللون يكون غالبًا أحمر أو بني أو رمادي.
ويمكن أن يسبب الحك جروحاً مفتوحة تنزف، وعدوى، وقشرة، وتندب. وفي حالة عدم علاجها بمرور الوقت يمكن أن يتسبب خدش بقع فروة الرأس في تساقط الشعر.

ما الفرق بين التهاب الجلد العصبي والتأتبي؟

التهاب الجلد العصبي نوع شائع من الأكزيما يصيب حوالي 12٪ من السكان، وهو على عكس التهاب الجلد التأتبي الذي يمكن أن يكون منتشرًا أكثر من هذه النوع. ويقتصر التهاب الجلد العصبي عادةً على بقعة أو اثنتين من الجلد، ونادرًا ما يختفي دون علاج. ويمكن أن يؤدي استمرار الحك إلى تهيج النهايات العصبية في الجلد مما يزيد من الحكة والخدش.

بذلك نكون وضحنا لك جميع التفاصيل حول الاكزيما العصبية وطرق العلاج والتشخيص.

اترك رداً

لن يتم عرض بريدك الالكتروني.

تم إضافة تعليقك بنجاح

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء ملفات الكوكيز في أي وقت إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد