السكتة الدماغية أبرز الأعراض وطرق العلاج وإعادة التأهيل

0 190

إن السكتة الدماغية هي حالة طبية خطيرة تهدد الحياة وتحدث عندما ينقطع تدفق الدم عن جزء من الدماغ، سنقدم لكم عبر موقع صحتنا أبرز أعراض السكتات الدماغية وأسبابها وطرق العلاج ونصائح الوقاية.

السكتة الدماغية

السكتات الدماغية هي حالة طبية طارئة تصيب الإنسان بشكلٍ مفاجئ، والتدخل السريع لها هو الحل الوحيد للحفاظ على الحياة.
فكلما أسرع الشخص في تلقي العلاج من السكتة الدماغية، كلما قل الضرر المحتمل الذي قد يصيبه.
لذا عندما تشك في إصابتك أنت أو أي شخص آخر بسكتة دماغية ، فاتصل برقم الإسعاف في بلدك على الفور.

أعراض السكتة الدماغية

هناك بعض الأعراض التي تظهر على المصاب بالسكتة الدماغية، وهذه الأعراض هي:

  • أعراض خاصة بالوجه: وتتمثل في عدم تمكن الشخص من الابتسامة، أو تأثر حركة عينه وفمه.
  • وأعراض خاصة بالذراعين: فقد لا يتمكن الشخص المصاب بالسكتة الدماغية من رفع ذراعيه وإبقائهما بالأعلى بسبب ضعف أو تنميل في ذراع واحدة منهما.
  • أعراض الكلام: فقد يكون كلام المصابين يالسكتة الدماغية غير واضح أو مشوه، أو قد لا يتمكنون من التحدث على الإطلاق على الرغم من أنهم يبدو مستيقظين، كما قد يواجهون أيضًا مشاكل في فهم ما تقوله لهم.
  • إذا رأيت أي علامة من العلامات السابقة، فلا تنتظر كثيرًا بل إسرع في التحدث إلى الإسعاف

أسباب السكتة الدماغية

هناك بعض الأسباب التي تؤدي إلى حدوث السكتات، وهذه الأسباب هي:

عدم وصول الدم أو تدفقه بشكلٍ صحيح من أسباب السكتة الدماغية

فمثل جميع الأعضاء، يحتاج الدماغ إلى الأكسجين والمواد المغذية التي يوفرها الدم ليعمل بشكل صحيح.
فإذا تم تقييد أو توقف تدفق الدم، تبدأ خلايا الدماغ في الموت، ويمكن أن يؤدي هذا إلى إصابة الدماغ والإعاقة وربما يؤدي للموت.

نقص تدفق الدم

حيث يتوقف تدفق الدم بسبب تجلطه، وهو ما يمثل 85٪ من جميع الحالات المصابة بالسكتات الدماغية.

النزيف والسكتة الدماغية

في هذه الحالة تنفجر الأوعية الدموية الضعيفة التي تغذي الدماغ وهو ما يؤدي إلى توقف الدماغ.
كما هناك أيضًا حالة ذات صلة تسمى النوبة الإقفارية العابرة (TIA)، حيث يتم بها قطع إمدادات الدم إلى الدماغ بشكل مؤقت.
وهو سيبب ما يُعرف بجلطة دماغية صغيرة، التي يمكن أن تستمر بضع دقائق أو تستمر حتى 24 ساعة.
ويجب علاج النوبات العابرة للحدود بشكل عاجل، لأنها غالبًا علامة تحذير على تعرض الشخص لخطر الإصابة بسكتة دماغية كاملة في المستقبل القريب.

أقرأوا أيضًا: أسباب السكتة القلبية عند الشباب وهل تسبب الوفاة؟

حالات معرضة للإصابة بتوقف الدماغ

تزيد حالات معينة من خطر الإصابة بسكتات، فهي حالات أكثر عرضة وهذه الحالات هي:

  • المصابو بارتفاع ضغط الدم.
  • من لديهم دهون عالية.
  • المصابون بعدم انتظام ضربات القلب أي الرجفان الأذيني.
  • مرضى داء السكري.
السكتة الدماغية أبرز الأعراض وطرق العلاج وإعادة التأهيل
السكتة الدماغية وطرق علاجها

علاج السكتة الدماغية

يعتمد العلاج على نوع السكتة الدماغية التي يعاني منها الشخص، بما في ذلك الجزء المصاب من الدماغ والسبب في السكتة، ويتنوع العلاج بين:

  • العلاج بالأدوية: عادة ما يتم علاج السكتات الدماغية بالأدوية، ويشمل ذلك الأدوية التي تمنع الجلطات الدموية وإذابتها، وخفض ضغط الدم وخفض مستويات الكوليسترول.
  • العلاج بالجراحة: في بعض الحالات، قد تكون هناك حاجة لاتخاذ إجراءات من أجل إزالة جلطات الدم.
  • فقد تكون الجراحة مطلوبة أيضًا من أجل علاج تورم الدماغ وتقليل خطر حدوث مزيد من النزيف، إذا كان هذا هو السبب في السكتات.

علاج السكتة الدماغية الإقفارية

إن علاج هذا النوع من السكتات يعتمد على قيام الأطباء بإعادة تدفق الدم إلى الدماغ بسرعة، ويمكن القيام بذلك مع أدوية الطوارئ.

علاج الجلطة الدماغية بالعلاجات البديلة

لن تمنحك الأعشاب علاجًا للجلطة أو السكتة الدماغية، إلا أن هناك بعض الأعشاب التي تخفف من تجلط الدم، ومنها:

  • الفلفل الأحمر.
  • القرفة.
  • الثوم.
  • الزنجبيل.
  • الكركم.

هذه هي بعض الأعشاب التي يضمن لك احتسائها أو استخدامها بمقدار معتدل تحفيف تدثر الدم.

التعافي من السكتة الدماغية وإعادة التأهيل

وهناك مجموعة من الإجراءات التي يتم إتباعها من أجل إعادة تأهيل المصاب، وهذه الإجراءات هي:

المراقبة عن كثب، فبعد العلاج الطارئ، ستتم مراقبة المريض عن كثب لمدة يوم على الأقل.

اسعتادة أكبر قدر من الوظائف، حيث تركز رعاية هذا المرض على مساعدة المريض في استعادة أكبر قدر ممكن من الوظائف والعودة إلى الحياة.

  • إذا أثرت السكتات على الجانب الأيمن من الدماغ، فقد تتأثر حركة المريض وإحساسه بالجانب الأيسر من جسمه، مما قد يؤثر على الكلام واللغة، وهو ما يستلزم إخصائي تخاطب.

إجمالًا يمكن أن يحتاج المريض من أجل إعادة التأهيل إلى فريق علاج مكون من:

  • طبيب أعصاب مدرب على حالات السكتات الدماغية.
  • ممرضة متخصصة في إعادة التأهيل.
  • إخصائية تغذية.
  • معالج فيزيائي.
  • إخصائي علاج وظائف.
  • وإخصائي نطق وتخاطب.
  • وقد تحتاج بعض الحالات إلى طبيب نفسي ليقوم بتأهيلهم للعودة إلى حياتهم الطبيعية ووظائفهم التي اعتادوا القيام بها.

أهم الطرق الوقائية من السكتات الدماغية

وإذا كنت ترغب في الوقاية من التعرض لهذا النوع من الأمراض المفاجئة، فهناك بعض الطرق الوقائية. وهي طرق وقائية يمكن القيام بها بسهولة في المنزل وإتباعها في الحياة اليومية، وهذه الطرق هي:

  • الالتزام بعلاج ضغط الدم.
  • تجنب تناول الأطعمة المليئة بالدهون.
  • تجنب التدخين.
  • محاولة الحفاظ على الوزن الصحي.
  • ممارسة الأنشطة الرياضية بانتظام.
  • معالجة داء السكري.
  • معالجة الامراض والضغوطات النفسية.
  • تجنب تناول المواد المخدّرة والمسكرّة.
  • الحفاظ على تناول أغذية ضحية.

قدمنا لكم في هذا المقال أهم المعلومات عن السكتات الدماغية، وأبرز الأعراض التي تظهر على المصابين بها، وطرق العلاج المتّبعة.

أقرأوا أيضًا: الورم الكوليسترولي الأعراض وطرق العلاج

اترك رداً

لن يتم عرض بريدك الالكتروني.

تم إضافة تعليقك بنجاح

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء ملفات الكوكيز في أي وقت إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد