سرطان الدم عند الكبار الأعراض وطرق العلاج

0 60

مما لا شك فيه أن مرض سرطان الدم هو من الأمراض الشائعة التي تصيب الإنسان، كما أن هذا المرض يصنف من الأمراض الخطيرة على صحة الإنسان. دعونا في موقع صحتنا نتعرف على هذا المرض بما فيه من أهم الأسباب والأعراض وطرق الوقاية. حيث أن سرطان الدم هو عبارة عن مرض يبدأ مباشرةً من نخاع العظام الذي يعتبر المصدر الأول لإنتاج الدم في الجسم. عند ذلك تبدأ خلايا الدم المصابة بالنمو خارج السيطرة مما يشكل الكتل السرطانية، نتيجة ذلك تتعطل خلايا الدم الطبيعية عن العمل المسؤولة فيه عن مقاومة العدوى بالجسم.

أنواع مرض سرطان الدم

يمكن تقسيم سرطان الدم إلى الأنواع الثلاثة الأساسية التالية وهي : اللوكيما، الورم اللمفاوي، و الورم النقوي المتعدد.

لذلك دعونا نتحدث عن الأنواع الثلاثة بتفصيل أكثر:

  • اللوكيما

ينشأ هذا النوع من السرطانات مباشرةً من الدم ونخاع العظام. ويحدث ذلك عندما يبدأ جسمك بإنتاج عدد كبير من خلايا الدم البيضاء الغير طبيعية كما يؤثر ذلك على قدرة نخاع العظام على تشكيل كل من الصفائح الدموية وخلايا الدم.

  • الورم اللمفاوي(اللاهودجكين)

وهو الذي يبدأ ويتفاقم في الجهاز اللمفاوي من خلايا تدعى بالخلايا اللمفاوية. و كذلك تعتبر من خلايا الدم البيض المسؤولة بشكل أساسي عن مكافحة العدوى بالجسم.

  • الورم النقوي المتعدد

كذلك يبدأ هذا المرض من خلايا تدعى بخلايا بلازما الدم.وتعتبر من الخلايا البيضاء التي يتم تصنيعهافي نخاع العظام. ومن جهة أخرى تسمى كذلك بالمايلوما المتعددة.

أعراض مرض سرطان الدم

يمكن تخلصي الأعراض الخاصة بهذا المرض بما يلي :

  • حمى وشعور بالقشعريرة
  • ضعف وتعب عام بالجسم
  • فقدان الشهية
  • الشعور بالغثيان
  • فقدان الوزن بشكل غير طبيعي
  • إفراز العرق ليلاً
  • آلام في العظام و المفاصل
  • الألم في البطن
  • صداع في الرأس
  • ضيق في التنفس
  • الإصابة بالعدوى السريعة
  • ظهور طفح جلدي مترافق مع حكة
  • تورم في غددك اللمفاوية في الإبط والرقبة والفخذ

تشخيص مرض سرطان الدم

سرطان الدم
تشخيص سرطان الدم

في الحالة العامة يبدأ التشخيص للمرض بالفحص البدني و ذلك للتأكد من الصحة العامة. بحيث يقوم طبيبك بإجراء مراجعة التاريخ الصحي لك وذلك بعد فحص جسمك والغدد اللمفاوية لديك، والبحث عن علامات عدوى في الجسم أو أثار كدمات. ويمكن استخدام أنواع عديدة من الإختبارات لتشخيص المرض. من جهة أخرى يعتمد ما تحتاجه من فحوصات على نوع سرطان الدم المصاب به.

نذكر من هذه الإختبارات، على سبيل المثال:

  • فحص تكون الخلايا لديك
  • إجراء فحص للدم
  • فحص صحة الجسد

يوجد هناك أنواع أخرى. ويعتمد اختيار واحد من تلك الأنواع على اختيار طبيبك لذلك.

أسباب سرطان الدم

لا يوجد حتى الآن عوامل محددة لتكون سبب لهذا المرض. ولكن من ناحية أخرى يمكن القول أن العوامل الوراثية ونمط المعيشة والبيئة المحيطة أن تلعب دور هام في الإصابة بهذا النوع من السرطان.

بحيث يبدأ سرطان الدم الحاد في خلية بيضاء أو مجموعة صغيرة من خلايا الدم البيضاء التي فقدت تسلسل حمضها النووي الريبوزي منقوص الأوكسجين .

كما تستمر هذه الخلايا بشكل خلايا غير مكتملة أو متطورة ولكن ما تزال لديها القدرة على التكاثر بشكل غير طبيعي. يسبب ذلك عرقلة العمل الصحي السليم لأعضاء الجسم الحيوية الأخرى.

إقرأ أيضاً: أعراض سرطان الكبد وطرق العلاج.

علاج مرض سرطان الدم

بشكل عام يعتمد علاج المرض على عوامل عديدة على سبيل المثال: نوع السرطان، المرحلية العمرية للمرض، مقدار السرعة في تقدم المرض، بالإضافة لعوام أخرى. نورد فيما يلي أهم طرق العلاج المتبعة لعلاج المرض:

  • زراعة الخلايا الجذعية: نتيجة ذلك يتم ضخ الخلايا الجذعية المكونة للدم داخل جسمك. كما يمكن جمع الخلايا الجذعية في كل من نخا العظم والدم بالإضافة إلى دم الحبل السري.
  • العلاج الكيميائي: وهو عبارة عن أدوية مضادة للسرطان تلك التي تستخدم في وقف نمو وتكاثر الخلايا السرطانية داخل جسمك. ويكون هذا العلاج على شكل مجموعة من الأدوية يتم إعطاؤها في نظام محدد. وهذه الطريقة يمك إتباعها قبل زراعة الخلايا الجذعية.
  • العلاج الإشعاعي: كذلك يستخدم هذا النوع من العلاج لتدمير خلايا السرطان في الجسم ولتخفيف الألم الناتج عن المرض. وكذلك الأمر يمكن اتباع هذا العلاج قبل زراعة الخلايا الجذعية.

إقرأ أيضا: أعراض سرطان الرحم وطرق العلاج.

عوامل خطر سرطان الدم

تتضمن عوامل خطر هذا المرض على كل ما يلي:

  • علاج السرطان القديم.

في بعض الأحيان تعرض مريض سرطان نوع آخر غير سرطان الدم إلى علاج كيميائي أو شعاعي إلى زيادة إحتمال الإصابة بالمرض.

  • اضطرابات وراثية.

كذلك تلعب التشوهات الجينية دوراً في زيادة الإصابة بالمرض وخاصةً مصابي متلازمة داون هم أكثر عرضة من غيرهم للإصابة بسرطان الدم.

  • التدخين.

مثل باقي أمراض السرطان، يعتبر التدخين سبب رئيسي وأساسي لزيادة نسبة الإصابة بالمرض.

  • الوراثة.

في حال كان في أفراد العائلة شخص قد أصيب بالمرض، عندها ذلك يزيد من إحتمال إصابتك بالمرض أكثر من غيرك.

مع العلم أن الغالبية من مصابي سرطان الدم لا تظهر لديهم أي من عوامل الخطر هذه ومع ذلك أصابهم المرض.

  • عيوب مزمنة في الخلايا اللمفاوية.

تسبب هذه المجموعة من العيوب زيادة نسبة ظهور هذا النوع من السرطانات.و ذلك من إنتاج كثيف أو شحيح للخلايا اللمفاوية. وتشمل هذه العيوب على ما يلي:

  • اضطرابات في التكاثر النقوي
  • التضاعف في عدد الكرات الحمراء الأولية
  • الإصابة بالتليف النقوي
  • داء خلل التنسج النقوي

كل هذه العيوب تساعد في زيادة نسبة الإصابة بسرطان الدم.

متى يتوجب عليك زيارة الطبيب

سرطان الدم
زيارة الطبيب

في حال كان لديك أي شعور بأحد الأعراض المذكورة أعلاه، حدد عندها موعد مع الطبيب في أسرع وقت. غالباً ما يتم تجاهل الأعراض الأولية لهذا النوع من السرطانات نظراً لتشابهها الكبير مع أعراض مرض إنفلونزا وغيره من الأمراض البسيطة الشائعة الأخرى.و من جهة أخرى في الكثير من الأحيان يتم تشخيص المرض عن طريق إختبارات الدم لحالات مرضية أخرى.

تكلمنا في هذه المقالة عن مرض سرطان الدم الشهير وأهم الأعراض والأسباب وطرق الوقاية والعلاج للمرض. لقراءة المزيد من المعلومات قم بزيارة موقعنا الخاص.

اترك رداً

لن يتم عرض بريدك الالكتروني.

تم إضافة تعليقك بنجاح

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء ملفات الكوكيز في أي وقت إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد