علاج الزكام للأطفال في المنزل

0 42

ما هو علاج الزكام للأطفال في المنزل؟، سؤال يسأله الكثير فقد تساعد الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية في تخفيف الأعراض، لكن لها أثارا جانبية. بالإضافة إلى ذلك، قد لا تكون أمنة للأطفال الذين تقل أعمارهم عن 4 سنوات. ولذلك يجب علي جميع الأمهات معرفة علاج الزكام للأطفال في المنزل. ومن خلال موقع صحتنا سنرشدك إلى طرق بسيطة تستطيعي من خلالها علاج طفلك.

علاج الزكام للأطفال في المنزل
علاج الزكام للأطفال في المنزل

أعراض البرد والانفلونزا عند الأطفال

تجلب رعاية طفل مريض مزيدا من التوتر والقلق لجميع أفراد الأسرة وخاصة الوالدين. ولسوء الحظ فإن نزلات البرد والإنفلونزا شائعة جدا عند الأطفال. ويصاب بعض الأطفال بما يصل إلى ثماني إلى 10 نزلات برد سنويا. ويمرض الأطفال كثيرا لأنهم لم يتعرضوا أبدا للعديد من فيروسات البرد والإنفلونزا الشائعة التي بنى معظم البالغين مناعات ضدها. يستغرق بناء الحصانات وقتا وسنوات عديدة، وبالإضافة إلى ذلك، يوجد أكثر من 200 فيروس برد مختلف، مما يجعل الوضع أسوأ.

ولسوء الحظ، لا يمكن علاج نزلات البرد. هذا هو السبب في أن العلاج هو خط دفاعك الأول عندما يتعلق الأمر بمكافحة المرض عند الأطفال. في هذه المقالة، سوف نستعين بنصائح الخبراء الطبيين لنمنحك أفضل الفرص لتخفيف أعراض البرد والإنفلونزا لدى طفلك.

علاج الزكام للأطفال في المنزل
علاج الزكام للأطفال في المنزل

وتابع أين يوجد اليود في الأعشاب؟ وأهم أعراض نقص اليود؟

ما هي طرق علاج الزكام للأطفال في المنزل؟

هناك طرق بسيطه وأمنة لتهدئة سعال طفلك والحمى والأحتقان. وتسطتيع جميع الأمهات استخدامها بطريقة سهلة، وتتمثل هذه الطرق فيما يلي:

لمبة الشفط من طرق علاج الزكام للأطفال في المنزل

هذه المحقنة المطاطية تزيل المخاط المسدود من الشعب الهوائية. اضغط على البصلة وضعها داخل فتحة أنف واحدة قبل إطلاقها برفق. استخدمية كل بضع ساعات، قبل كل رضعة، أو قبل النوم. قومي بتنظيف حقنة اللمبة جيدا بعد كل استخدام. سوف تعمل مصابيح الشفط بشكل أفضل مع الأطفال الذين تتراوح أعمارهم 6 أشهر . وقد يعاني الأطفال الأكبر سنا كثيرا.

مرطب الهواء بالرذاذ البارد من طرق علاج الزكام للأطفال في المنزل

الرطوبة تخفف من مخاط طفلك وتقلص الممرات الأنفية، مما يساعده على التنفس بسهولة. يجب وضع المرطب بالقرب من السرير، ولكن ليس قريبا جدا بحيث يمكن لطفلك الوصول إليه. تأكد من تنظيفه وتجفيفه كل يوم لتجنب التلوث بالبكتيريا أو العفن.

الراحة من طرق علاج الزكام للأطفال في المنزل

النوم مفيد ويساعد على التعافي من المرض. ولهذا السبب من المهم أن يستريح أطفالك. فيجب الألتزام في المنزل وعدم الذهاب إلى المدرسة، خاصة إذا كانوا يعانون من الحمى. سيساعد هذا أيضا في منع انتشار الجراثيم إلى زملاء الدراسة. ويجب عليكي أن تمنحيهم ما لا يقل عن 8-10 ساعات من النوم. ودعيهم يرتاحون حتى يشعرون بتحسن. سوف يساعد الوقت الذي يقضيه في السرير جسم طفلك على مقاومة العدوى، وخاصة عندما يكون مصابا بالحمى، وحاولي أن تحافظي على هدوء الأمور نسبيا، ولا تسمحي بالركض أو أي مجهود ثقيل أخر. أشارت إحدى الدراسات إلى أنه كلما قل النوم الذي نحصل عليه، كلما زادت احتمالية الإصابة. وحتى لو كان أطفالك لا ينامون، فمن الجيد الحد من نشاطهم وإبقائهم مستريحين. ويجب ان تسمحي لهم فقط بالبقاء في السرير وقراءة كتابهم المفضل أو مشاهدة فيلم.

السوائل من طرق علاج الزكام للأطفال في المنزل

إذا كان طفلك يعاني من نزلة برد أو انفلونزا، فمن الممكن حدوث جفاف. فيجب شرب الكثير من السوائل، ومن المهم أن يبقى طفلك رطبا. يحتاج الجسم إلى الماء للبقاء بصحة جيدة، وعندما يكون مريضا، فمن السهل أن تصاب بالجفاف من أعراض البرد مثل الحمي و الإسهال و القيء أو التعرق. ويحافظ الماء والمرق والسوائل الصافية الأخرى على رطوبة طفلك. كما أنها تخفف المخاط وترققه، مما يساعد على تنظيف الممرات الأنفية لطفلك.كما أن البخار الناتج عن السوائل يهدئ السعال ويخفف من ضغط الجيوب الأنفية.

ماء مالح دافئ من طرق علاج الزكام للأطفال في المنزل

الغرغرة بمحلول ملحي يمكن أن يهدئ التهاب الحلق. وكما أن مص رقائق الثلج يوفر الراحة. ويمكن لقطرات السعال أو المستحلبات أو حتى الحلوى الصلبة أن تهدئ الحروق لدى الأطفال الأكبر سنا.

العسل

لتهدئة السعال، قدمي للأطفال الذين تتراوح أعمارهم من عام واحد أو أكثر نصف إلى 1 ملعقة صغيرة من العسل حسب الحاجة. ولكن لا تعطي العسل للرضع. لأن ذلك ممكن أن يؤدي إلى حالة تسمى التسمم الغذائي الطفولي. يجب عليكي استخدام 1 إلى 3 ملاعق صغيرة من السائل الدافئ مثل الماء أو عصير التفاح بدلا من ذلك.

البخار

يمكن للهواء الدافئ الرطب أن يفتح انسداد الأنف ويفكك الاحتقان ويهدئ السعال. قومي بتحويل حمامك إلى غرفة بخار عن طريق تشغيل دش ساخن وإغلاق الباب. اجلسي في الغرفة مع طفلك لمدة 15 دقيقة.

كمادات دافئة أو باردة

يمكن أن تخفف قطعة قماش دافئة ورطبة الألم الناتج عن وجع الأذن. أو قومي بوضعه على الأنف والجبهة لتخفيف ضغط الجيوب الأنفية. ويمكن أن تجعل المناشف الباردة والمبللة على الجبهة والذراعين والجسم الشخص المصاب بالحمى أكثر راحة

وتابع أيضا أوقفو الهجمات علي الرعاية الصحية في أوكرانيا

تعتبر العلاجات المنزلية التي ذكرت في هذا المقال هي أفضل علاج. نظرا لأن معظم نزلات البرد تسببها الفيروسات، فكل ما يمكنك فعله هو علاج الأعراض والسماح للجسم بالشفاء من تلقاء نفسه.

اترك رداً

لن يتم عرض بريدك الالكتروني.

تم إضافة تعليقك بنجاح

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء ملفات الكوكيز في أي وقت إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد