علاج الكحة عند الاطفال وما هي أسباب حدوثها

0 38

سنتحدث عبر هذا المقال عن طرق علاج الكحة عند الاطفال وما هي أسباب حدوثها. حيث أن الكحة أو السعال هو خروج مفاجئ للهواء من الجهاز التنفسي، وهو رد فعل طبيعي ورد فعل وقائي لعمل العوامل المهيجة. كما يساعد على تحرير الشعب الهوائية من الأجسام الغريبة والمخاط والكائنات الحية الدقيقة. في معظم الحالات، يكون سعال الطفل أحد أعراض بعض العمليات المرضية التي تحدث في الجسم، وهذا أمر منطقي يجعل الوالدين قلقين. ويبحث الوالدين غالباً عن الأسباب المؤدية لحدوث السعال لأطفالهم وما هو الحل للتخلص من ذلك. كما أن هناك أنواع عديدة للسعال والكحة التي تصيب الاطفال، وسيتم الحديث عن كل هذا من خلال هذا المقال.

أنواع الكحة عند الاطفال

السعال أو الكحة يتم تقسيمها إلى طبيعية ومرضية.

السعال الطبيعي، وهو التطهير المنعكس للجهاز التنفسي العلوي من المهيجات الخارجية (الغبار) أو الداخلية (المخاط). يظهر بشكل رئيسي في الصباح، فهو ليس انتيابيًا، ولا يسبب إزعاجًا للطفل. كما يمكن أن تحدث نوبات نادرة من السعال عند الطفل السليم، على سبيل المثال، أثناء النوم بسبب تراكم الإفرازات المخاطية في الحنجرة. يمكن أن يحدث السعال الطبيعي مع تغير حاد في درجة حرارة الهواء، على سبيل المثال، عند الانتقال إلى غرفة دافئة من الصقيع. عند الرضع، قد يحدث رد فعل انعكاسي عندما يدخل اللعاب أو لبن الأم في الحلق الخطأ، في الليل يمكن أن يحدث السعال بسبب زيادة إفراز اللعاب بسبب التسنين.

أما بالنسبة للسعال المرضي فهو أحد أعراض أي مرض. ولديه العديد من الأنواع الفرعية:

  • جاف. يطلق عليه بطريقة أخرى غير منتجة، لأنه لا يوجد بلغم معها. هذا النوع من السعال مهووس ولا يريح. إنها علامة على المرحلة الأولية للعديد من نزلات البرد والأمراض المعدية في الجهاز التنفسي. في بعض الأحيان جسم غريب في الجهاز التنفسي.
  • مبلل. هذا النوع من السعال منتج، مصحوبًا بإفرازات من البلغم، مما يؤدي إلى الراحة. يحدث بعد مرحلة السعال الجاف أثناء معظم نزلات البرد.
  • حنجري. سعال، صوت خشن، يظهر في أمراض الحنجرة. مع الخناق، يمكن أن يصبح صامتًا تقريبًا.
  • الشاهوق. وهو عبارة عن سعال انتيابي ثقيل مصحوب ببلغم سميك ولزج مع أزيز وصفير أثناء الشهيق. المصاحب للأمراض المعدية السعال الديكي.
  • تشنجي. إنه سعال جاف مهووس بصوت صفير، أسوأ مع التنفس العميق. كما يظهر مع التهاب الشعب الهوائية الانسدادي والربو القصبي.
  • كذلك الحساسية. وهو ناتج عن رد فعل سلبي من الجسم تجاه نوع من مسببات الحساسية. يمكن التمييز بين السعال البارد والحساسية من خلال العلامات التالية: عدم وجود إفرازات من البلغم، والسعال يظهر فجأة، ويمكن أن يستمر لعدة أسابيع، ويشتد ليلاً، ويرافقه سيلان في الأنف، ولكن بدون حمى، لا الأدوية المضادة للسعال توقفها.

أسباب الكحة عند الاطفال

لقد اعتدنا على ربط السعال بنزلات البرد والسارس. وفقًا للإحصائيات والدراسات، غالبًا ما يشير السعال إليها. لكن يجب ألا ننسى أن الأسباب التي تسبب السعال عند الطفل قد تكون مختلفة، ومنها ما يأتي:

  • رد فعل تحسسي.
  • أمراض القلب.
  • الربو القصبي.
  • التسنين.
  • داء الديدان الطفيلية (الإصابة بالديدان).
  • جسم غريب في الشعب الهوائية.
  • كذلك من الأسباب الأخرى المسبب للسعال عند الأطفال هي هواء جاف جدًا أو به غبار، وروائح نفاذة. 

لذلك إذا لم تظهر على الطفل أعراض السارس (حمى وسيلان الأنف والتهاب الحلق)، وظهر السعال فجأة وتكرر عدة مرات خلال اليوم، فلا داعي للانتظار حتى يمر من تلقاء نفسه. حيث يجدر رؤية الطبيب. 

اقرأ أيضاً: أسباب وعلاج السعال الجاف عند الأطفال

أعراض الكحة عند الأطفال تستوجب رؤية الطبيب

هناك بعض العلامات والأعراض الخطيرة التي تظهر على الأطفال المصابين بالسعال، والتي يجب أن يتم رؤية الطبيب مباشرة عند حدوثها، ومن أهمها ما يأتي:

  • إذا استمر السعال لأكثر من أسبوع.
  • إرهاق وتعب شديد يظهر على الطفل.
  • مع زيادة في درجة حرارة الجسم تستمر لأكثر من 3 أيام.
  • السعال عند الأطفال دون سن 1 سنة.
  • ظهور على الطفل علامات اختناق واحمرار الوجه عندما يسعل.
  • مع صعوبة التنفس أو تسارعه.
  • إذا كنت تشك في أن سبب السعال هو ابتلاع أو استنشاق أجسام غريبة في الشعب الهوائية (غالبًا عند الأطفال).
  • كذلك إذا كان هناك دم في المخاط عند السعال.
  • لون الشفتين والأظافر لون أزرق.
  • إذا كان البلغم الأخضر موجودًا.
  • كما من الأعراض الخطيرة التي تتطلب رؤية الطبيب في أسرع وقت ممكن هي أن يحدث السعال الليلي المتكرر عند الطفل.
  • كذلك إذا لم تتحسن الأعراض أو حتى تفاقمت على الرغم من العلاج.
  • بالإضافة إلى المعاناة أثناء البلع.

اقرأ أيضاً: فوائد عصير الأناناس لعلاج السعال والبلغم

علاج الكحة عند الاطفال

يحتاج الطبيب إلى تحديد نوع علم الأمراض المعني وعلاج السبب الجذري المحدد للمرض. يمكن فقط لطبيب الأنف والأذن والحنجرة المتمرس وفي وجود معدات التشخيص تقييم حالة الطفل بشكل صحيح. لإجراء التشخيص، قد تحتاج إلى: فحوصات الدم، والتشخيص المخبري (اختبارات الحساسية، وتوسع القصبات، وفحص القصبات، وفحص البلغم)، والأشعة السينية والتصوير المقطعي للصدر.
كما يعتمد اختيار طريقة العلاج على طبيعة المرض. من بين الأدوية الموصوفة: مضاد للسعال، مقشع، حال للبلغم مغلف، مضادات الهيستامين. أثبت العلاج الطبيعي نفسه في علاج:

  • تشعيع فوق بنفسجي.
  • العلاج بالعلاج بالحرارة.
  • الاحماء.
  • باستخدام جهاز ميلتا.

علاوة على ذلك فإن العلاج المعقد الذي يصفه طبيب الأنف والأذن والحنجرة للأطفال سيعطي نتائجه بالتأكيد قريبًا. سيحقق الأطباء في عيادة الأذن والأنف والحنجرة راحة سريعة وفعالة من سعال طفلك.

وفي الختام نكون قد ذكرنا أهم طرق علاج الكحة عند الاطفال وما هي أسباب حدوثها. كما قد تم الحديث عن أبرز الأسباب والعوامل المؤدية لحدوث ذلك، بالإضافة إلى أهم الأعراض الخطيرة التي تحتاج رؤية الطبيب على الفور. وللمزيد من المعلومات والمقالات الطبية الأخرى تجدونها في موقعنا. كما نتمنى أن يكون قد نال هذا المقال إعجابكم وأفادكم بالمعلومات التي تحتاجونها.

اترك رداً

لن يتم عرض بريدك الالكتروني.

تم إضافة تعليقك بنجاح

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء ملفات الكوكيز في أي وقت إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد