فوائد اليود لجسم الانسان وما هي المصادر الغذائية لليود؟

0 54

سنذكر لكم في هذا المقال عن أهم فوائد اليود لجسم الانسان. حيث أن اليود هو عنصر حيوي من العناصر النزرة وهو جزء لا يتجزأ من هرمونات الغدة الدرقية التي تشارك في تطوير جميع الأعضاء والأنظمة، وهي مسؤولة عن استقلاب البروتينات والدهون والكربوهيدرات والطاقة في الجسم، وتنظيم نشاط الدماغ، الجهاز العصبي والقلب والأوعية الدموية والغدد التناسلية والحليب وكذلك نمو وتطور الطفل.
بالإضافة إلى ذلك فإنه لا يمكن لجسم الإنسان أن يوجد بدون اليود، كما لا يمكن أن يوجد بدون ماء. الغدة الدرقية هي العضو الأكثر غنى باليود في جسم الإنسان. من أجل الأداء الطبيعي للغدة، فإن كمية معينة من اليود ضرورية، ونقص مواد البناء للهرمونات يسبب أمراضًا خطيرة. كما يحصل الإنسان على اليود من الخارج فقط: 90٪ من الطعام، والباقي من الماء والهواء. كما أنه لمدة 75 عامًا من العمر، يلزم ملعقة صغيرة واحدة.

المصادر الغذائية الرئيسية لليود

فيما يلي سيتم ذكر أهم المصادر الغذائية الأساسية لعنصر اليود، وهي كالتالي:

  • المأكولات البحرية، الأسماك وزيت السمك وبلح البحر والجمبري والأعشاب البحرية والحبار.
  • الخضار، البنجر والخس والسبانخ والطماطم والجزر.
  • الفواكه والتوت والمكسرات، التفاح والكرز والخوخ والمشمش والفراولة والجوز والصنوبر.
  • الحبوب، الحنطة السوداء والدخن.
  • بالإضافة إلى ذلك من المصادر الغذائية الرئيسية لليود هي منتجات الألبان، الجبن والحليب.

فوائد اليود لجسم الانسان

هناك العديد من الفوائد لعنصر اليود على جسم الإنسان، حيث يعمل اليود على تنظيم كل من:

  • استقلاب الطاقة ودرجة حرارة الجسم.
  • معدلات التفاعلات الكيميائية الحيوية.
  • استقلاب البروتينات والدهون واستقلاب الماء بالكهرباء.
  • استقلاب عدد من الفيتامينات.
  • كذلك عمليات نمو وتطور الكائن الحي، بما في ذلك التطور النفسي العصبي.

بالإضافة إلى ذلك، يزيد اليود من استهلاك الأنسجة للأكسجين. كما  يوفر المزيد من الطاقة، ويعزز النمو، ويسهل اتباع نظام غذائي عن طريق حرق الدهون الزائدة، وينشط العمل العقلي، ويضمن صحة الأسنان والجلد والأظافر والشعر.

اقرأ أيضاً: ما هي الأطعمة التي تحتوي على اليود؟ تعرف على أشهر الأطعمة الغنية به

أسباب نقص اليود بالجسم

هناك العديد من العوامل والأسباب التي تعمل على نقص عنصر اليود داخل الجسم، ومنها:

  • كمية غير مرضية من تناول العناصر الدقيقة مع الطعام.
  • قلة استهلاك الإنسان للمأكولات البحرية.
  • نقص العلاج الوقائي باليود في المناطق التي تعاني من نقص اليود.
  • وجود عوامل تمنع امتصاص واستخدام اليود في النظام الغذائي (استقبال كميات زائدة من البروم والحديد والمنغنيز والرصاص والكالسيوم والكلور والكوبالت). 
  • تناول الأدوية التي تعيق امتصاص واستخدام اليود (كربونات الليثيوم).
  • اضطرابات استقلاب اليود.
  • زيادة في إشعاع الخلفية.
  • بالإضافة إلى ذلك من أسباب النقص هي تلوث الموائل.
  • كما من أسباب نقص اليود بالجسم هي زيادة حساسية الجسم لمسببات الحساسية.

أعراض نقص اليود في الجسم

عند تعرض الجسم لنقص في عنصر اليود، فإن هناك عدة علامات وأعراض تظهر على الشخص، ومن أبرزها ما يأتي:

  • زيادة إنتاج هرمونات الغدة الدرقية.
  • تكوين تضخم الغدة الدرقية.
  • حدوث أمراض نقص اليود، وهي كالتالي: فقدان القوة، وانخفاض الأداء، والنعاس، وتطور وذمة في الأطراف، والجذع، والوجه، وارتفاع مستويات الكوليسترول، وزيادة الوزن. وبطء القلب (نوع من عدم انتظام ضربات القلب مع انخفاض معدل ضربات القلب)، الإمساك، وانخفاض على المستوى الفكري: تباطؤ رد الفعل العقلي، وضعف الوظائف الإدراكية، والانتباه.

طرق الوقاية من نقص اليود

يجب عليك الإكثار من تناول الأطعمة الغنية بعنصر اليود.

بالإضافة إلى ذلك لا تنسى أيضًا استبدال الملح العادي بالملح المعالج باليود، لكن عليك إضافته إلى الطعام فقط قبل الاستخدام وليس أثناء الطهي. لكن استخدام منتجات الصويا يضاعف الحاجة إلى المغذيات الكبيرة، لأنها (المنتجات) تسبب زيادة في حجم الغدة الدرقية.
بعد كل هذه الإجراءات الوقائية، لا تنسى أنه يجب استخدام اليود بعقلانية. في أي حال من الأحوال لا تطرف. من الضروري والممكن تناول اليود، ولكن بكميات محدودة فقط وبعد استشارة الطبيب، لأن اليود لا يزال مادة سامة.

أعراض زيادة اليود في الجسم

فائض اليود لا يقل ضررًا عن نقصه. يعتبر اليود من العناصر النزرة السامة، وعند التعامل معه يجب أن تكون حريصًا للغاية على تجنب التسمم الذي يتميز بألم شديد في المعدة وقيء وإسهال. مع زيادة اليود في الماء، تلاحظ الأعراض التالية: طفح جلدي تحسسي والتهاب الأنف، وزيادة التعرق برائحة نفاذة، والأرق، وزيادة إفراز اللعاب وانتفاخ الأغشية المخاطية، والرعشة، وسرعة ضربات القلب. المرض الأكثر شيوعًا المرتبط بزيادة كمية اليود في الجسم هو مرض جريفز.

خصائص مفيدة لليود وتأثيره على الجسم

اليود هو مشارك نشط في عمليات الأكسدة التي تؤثر بشكل مباشر على تحفيز نشاط الدماغ. كما يساهم اليود في معادلة الميكروبات غير المستقرة، وبالتالي تقليل التهيج والضغط (المسعر). أيضاً اليود له خاصية زيادة مرونة جدران الأوعية الدموية.

كما يسهل اليود اتباع نظام غذائي عن طريق حرق الدهون الزائدة، وتعزيز النمو السليم، وإعطاء المزيد من الطاقة، وتحسين اليقظة العقلية، وجعل الشعر والأظافر والجلد والأسنان صحية.

استخدام اليود في الحياة

يستخدم اليود بشكل أساسي في الطب، على شكل محلول كحول، لتطهير الجلد، وتسريع التئام الجروح والإصابات، وأيضًا كعامل مضاد للالتهابات (يتم سحب خلية اليود في موقع الكدمات أو أثناء سعال للدفء). تغرغر بمحلول اليود المخفف لنزلات البرد.

كما وجد اليود تطبيقًا في الطب الشرعي (يتم الكشف عن بصمات الأصابع معه)، وكمكون لمصادر الضوء، وفي إنتاج البطاريات.

في النهاية نود أن نكون قد وضحنا لكم عبر موقعنا عن فوائد اليود لجسم الانسان، وما هي المصادر الغذائية الأساسية لهذا العنصر، بالإضافة إلى ذلك تم ذكر أعراض وأسباب نقص اليود داخل الجسم، وكيفية الوقاية منه، وما هي الخصائص المفيدة لعنصر اليود وتأثيرها على جسم الإنسان، وما هي الاستخدامات الشائعة لعنصر اليود في حياة الإنسان.

اترك رداً

لن يتم عرض بريدك الالكتروني.

تم إضافة تعليقك بنجاح

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء ملفات الكوكيز في أي وقت إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد