كيف أعرف أني أعاني من حساسية الأنف؟

0 107

يتساءل الكثير حول موضوع كيف أعرف أني أعاني من حساسية الأنف.تابع معنا هذه المقالة عبر موقع صحتنا

لنقدم لك أسباب وأعراض حساسية الأنف،كيفية العلاج والوقاية منها .

بنظرة عامة عن الحساسية يفرز جهازك المناعي مادة تُعرف باسم الأجسام المضادة.عندما تعاني من حالات حساسية، يصنع جهازك المناعي أجساماً مضادة تُعرّف المواد المثيرة للحساسية كأجسام مضادة،حتى إن لم تكن كذلك.يمكن لردة فعل جهازك المناعي أن تسبب التهاباً في الجلد،جيوبك الأنفية،مسالكك الهوائية أو جهازك الهضمي. حساسية الأنف من المشاكل الصحية التي يتعرض لها الكثيرون،قد تكون بسبب العوامل الوراثية أو نتيجة التعرض لمسببات الحساسية مثل التعرض للأتربة،الغبار والمواد الكيمائية مما يسبب انسداد الأنف واحتقان جيوب الأنفية.

أعراض حساسية الأنف

هناك أسباب عديدة للإصابة بحساسية الأنف،فعندما يتلامس جسمك مع مادة مُثيرة للحساسية فإنه يطلق مادة الهيستامين،تختلف ردة فعل المناعة لديك تجاه المواد التي قد لا تسبب الحساسية لمعظم الأفراد،حيثما تُقسم أعراض حساسية الأنف إلى نوعين: الأعراض المبكرة والأعراض المتأخرة.

الأعراض المبكرة :هي عبارة عن الأعراض التي قد تظهر على المصاب بحساسية الأنف في وقت مبكر، أي بعد فترة قصيرة من ملامسة المادة المُسببة للحساسية فيما يأتي :

  • الحكة في الأنف ،الفم ، العنين ، الحلق ،الجلد ،أو أي منطقة أخرى .
  • مشاكل في حاسة الشم
  • سيلان الأنف
  • العطاس
  • تدميع العينين

الأعراض المتأخرة : هي الأعراض التي تظهر في وقت لاحق  من ملامسة المادة المسببة للحساسية  على النحو التالي :

  • انسداد أو احتقان الأنف
  • السعال
  • الأرق
  • التهاب الحلق
  • صداع الرأس ، وظهور الهالات السوداء تحت العينين .

ما هي محفزات وأنواع حساسية الأنف؟

يمكن الإشارة إلى أنواع حساسية الأنف بشيء من التعريف فيما يأتي :

حساسية الأنف الموسمية : يُعود سبب الإصابة بها إلى الحساسية تجاه حبوب اللقاح أو أبواغ العفن المحمولة في الهواء أو كلتيهما.تعرف حبوب اللقاح أنه يتم حملها عن طريق الهواء واستنشاقها بسهولة .إذ عادةً ماتُسبب ظهور حساسية الأنف في فصل الربيع وأواخر الصيف والخريف،حقيقةً يمكن بيان أنواع حبوب اللقاح والأبواغ المخفزة لظهور هذا النوع من حساسية الأنف فيما يأتي :

  • لقاح الأشجار في فصل الربيع ، لقاح العشب في فصلي الربيع والصيف
  • أبواغ الفطريات

حساسية الأنف الدائمة :تحدث بسبب التعرض لمُسببات الحساسية على مدار السنة :

  • حبوب اللقاح
  • العفن :يعتبر العفن شائعاً في الأماكن التي تكون عبارة عن تجمعات الماء ، الأماكن الرطبة  يظهر هذا النوع من الحساسية سوءاً في الطقس الرطب والماطر .
  • وبغ الحيوانات (جلد ولعاب الحيوانات الأليفة ).
  • الغبار

تُجدر الإشارة إلى أن بعض الأشخاص يعانون كلا نوعي حساسية الأنف.

أسباب حساسية الأنف

  • العامل الوراثي حيث إنه إذا كان أحد الأقارب مصاب فإن معدل الإصابة يرتفع .
  • حبوب اللقاح والطلع هي العامل الرئيسي بسبب تواجدها بالهواء والتكيف مع حالة الطقس سواء بالأجواء الحارة أو هبوب الرياح،تختلف ظهور الأعراض من شخص لآخر ومن منطقة لآخرى .
  • الأجواء الرطبة والماطرة
  • المواد المهيجة للحساسية في البيئة المحيطة،كشعر الحيوانات الأليفة ،الغبار،العفن
  • الدخان ،مستحضرات التجميل
  • محاليل التنظيف مثل الكلور.

مضاعفات حساسية الأنف

إهمال علاج أعراض حساسية الأنف يؤدي إلى حدوث مضاعفات التالية :

  • التهاب الجيوب الأنفية
  • سوء حالة الربو
  • التهاب الأذن الوسطى

علاج من حساسية الأنف

يُركز علاج حساسية الأنف على التخفيف من الأعراض ،ليس علاج الحساسية نفسها ويشمل :

  • العلاج الدوائي
  • مضادات الاحتقان والهيستامين (أقراص أو بخاخات )
  • استخدام بخاخ خاص حسب الحالة

الوقاية من حساسية الأنف

الابتعاد عن وسط المواد المسببة للحساسية ، ويعنى ذلك التحكم في المحيط الخارجي الذي يعيش فيه المصاب من خلال :

  • التقليل من وجود عثة الغبار  وتغطية الوسائد بأنسجة لا تحتفظ بالغبار
  • الاستخدام القليل  قدر الإمكان من المطهرات والمعطرات المنزلية
  • عدم وجود الحيوانات التي تثير الحساسية مثل القطط والكلاب
  • استبدال الستائر العادية بالستائر المعدنية لدى غرفة المصاب ،وتقليل الأثاث أيضا
  • الابتعاد عن الحدائق والبساتين في موسم الربيع وبداية الصيف .

ريثما الوقاية تحد من حدوث حساسية الأنف قدر الإمكان وتختلف طرقها حسب كل حالة مصاب .

دور الطبيب في حالة حساسية الأنف

إذا بدأت الأعراض بالتأثير على الإنتاجية وأداء المهام،ولم يتم التحكم بها خلال 2_4 أسابيع يجب مراجعة الطبيب سريعاً.

حيثما يقوم الطبيب بفحص نسيج الأنف الداخلي للتأكد من عدم وجود تورمات أو التهابات،قد يلجأ الى استخدام منظار الأنف عند الحاجة.ويسأل أيضا عن تاريخ العائلة والتاريخ الشخصي المتعلق بالحساسية .

الفرق بين حساسية الأنف والانفلونزا (نزلة البرد )

كيف يمكن أن أعرف أني أعاني من حساسية الأنف أم من نزلة البرد يمكنك الاطلاع على المقال التالي: الفرق بين حساسية الأنف و نزلة البرد أو الإنفلونزا

  • الإفرازات الأنفية من حساسية الأنف تكون رقيقة ومائية في حين رشح الأنف من البرد تكون أكثر سمكا ً.
  • حساسية الأنف تستمر طوال فترة التعرض للمهيج أما البرد فتستمر لمدة 7_3 أيام
  • الحكة (ومعظمهم من العينين،الأنف ،الفم ،الحلق والجلد) هو شائع مع حساسية الأنف وليس شائعا مع البرد أو الانفلونزا.

الفرق بين حساسية الأنف والتهاب الجيوب الأنفية

هل يمكن أن أعرف أني أعاني من حساسية الأنف أم من التهاب الجيوب الأنفية، يمكنك الاستفادة أيضاً من المقال التالي :الفرق بين حساسية الأنف والتهاب الجيوب الأنفية

تحدث حساسية الأنف نتيجة رد فعل الجهاز المناعي تجاه بعض المهيجات للحساسية أما التهاب الجيوب الأنفية عندما تصاب الممرات الأنفية بالعدوى وتصبح ملتهبة. تظهر حساسية الأنف غالباً أثناء مرحلة الطفولة، وقد تتطور إلى مرحلة البلوغ لتشمل المواد المسببة للحساسية بينما عند التهاب التجويف الأنفي يتراكم المخاط ويؤدي إلى الانسداد في حالة التهاب الجيوب الأنفية.

تتفاوت درجة الحساسية من شخص لآخر وقد يتراوح نطاقها من التهيج البسيط إلى حالة التأق، وهو حالة طارئة تهدد الحياة. رغم أنه لا يمكن علاج أغلب حالات الحساسية، يمكن للعلاجات أن تساعد في تخفيف أعراضها لديك حيثما الابتعاد عن المهيجات من  أهم سبل الوقاية من حساسية الأنف.

اترك رداً

لن يتم عرض بريدك الالكتروني.

تم إضافة تعليقك بنجاح

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء ملفات الكوكيز في أي وقت إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد