ما سبب الحمى في العظام؟ وما هي الاعراض؟

0 105

سنتحدث من خلال هذا المقال للإجابة عن سؤال ما سبب الحمى في العظام؟. حيث أنها عبارة عن عدوى في العظام عادة ما تسببها البكتيريا أو الفطريات. حيث يمكن للبكتيريا والفطريات أن تصيب أنسجة العظام عندما تدخلها عبر مجرى الدم، أو بشكل أكثر شيوعًا من الأنسجة المصابة القريبة أو الجرح المفتوح الملوث.
كما يعاني المرضى من ألم في قطعة واحدة من العظام والحمى وفقدان الوزن. كذلك يتم إجراء فحوصات الدم ودراسات التصوير، ويقوم الطبيب بأخذ عينة من أنسجة العظام لتحليلها.

غالبًا ما تحدث الحمى في العظام عند الأطفال الصغار وكبار السن، ولكن من المحتمل أن يتطور في أي فئة عمرية. كما أن احتمالية الإصابة بالحمى في العظام مرتفعة عند الأشخاص المصابين بأمراض خطيرة. كما أنه عندما تصاب الأنسجة العظمية بالعدوى، غالبًا ما يحدث تورم في الجزء الداخلي الرخو (نخاع العظم). يبدأ التورم الداخلي بالضغط على الجدار الخارجي الصلب للعظم، مما يؤدي إلى ضغط الأوعية الدموية في نخاع العظم، مما يؤدي إلى انخفاض أو توقف تدفق الدم إلى العظم.

ما سبب الحمى في العظام؟

هناك العديد من الأسباب والعوامل التي تعمل على إصابة العظام بالحمى، ومن أهم هذه الأسباب ما يلي:

  • من خلال مجرى الدم (تنتقل العدوى إلى العظام من جزء آخر من الجسم).
  • عن طريق الاختراق المباشر (مع كسور مفتوحة، تدخلات جراحية، اختراق جروح أنسجة العظام).
  • كذلك من خلال الالتهابات في الهياكل المجاورة، مثل المفاصل الطبيعية أو الاصطناعية أو الأنسجة الرخوة.

كما يمكن أن تحدث الحمى في العظام بسبب الصدمة، والأجسام الغريبة (على سبيل المثال، عدوى مفصل اصطناعي)، وكذلك انخفاض في إمداد الدم إلى عضو أو نسيج (نقص التروية). كذلك تنتج معظم حالات إصابة العظام بالحمى عن طريق الاختراق المباشر أو انتشار العدوى من الأنسجة الرخوة القريبة (على سبيل المثال، قرح القدم بسبب نقص إمدادات الدم أو داء السكري).

أعراض الحمى في العظام

في الحمى داخل العظم، تصاحب التهابات عظام الساقين والذراعين حمى، وأحيانًا بعد عدة أيام، ألم في العظام المصابة. كما قد تكون المنطقة الموجودة فوق العظم المصاب مؤلمة وحمراء وساخنة ومنتفخة. قد تكون الحركة مصحوبة بألم. ولعلّ نقص وزن جسم المريض وإرهاق.
كما أنه إذا تطورت هذه الحمى نتيجة عدوى الأنسجة الرخوة القريبة أو بسبب العدوى المباشرة بواسطة كائن حي دقيق، فإن المنطقة الموجودة فوق العظم تتضخم وتصبح مؤلمة. من الممكن حدوث خراجات في الأنسجة المحيطة. كذلك قد لا تكون هذه الالتهابات مصحوبة بالحمى.

عادة ما تؤدي العدوى بالقرب من المفصل أو الطرف الاصطناعي المصاب إلى ألم مستمر في تلك المنطقة. كذلك عادةً ما تتطور هذه الحمى تدريجياً، مما يتسبب في آلام الظهر المستمرة وألم عند اللمس. يزداد الألم مع الحركة ولا يزول بالراحة أو الإحماء أو تناول مسكنات الألم (المسكنات). غالبًا ما لا يعاني المرضى من الحمى، والتي عادة ما تكون العلامة الأكثر وضوحًا للعدوى.
كذلك إذا تركت دون علاج، فإن هذا المرض يتطور إلى مرض مزمن. هذه عدوى مستمرة يصعب علاجها تمامًا. في بعض الأحيان لا يتم اكتشاف الحمى داخل العظم لفترة طويلة، ولا توجد أعراض لأشهر أو سنوات. في أغلب الأحيان يؤدي التهاب العظم المزمن إلى آلام العظام، والتهابات متكررة في الأنسجة الرخوة فوق العظم المصاب، وإفراز صديد مستمر أو متقطع عبر الجلد. يحدث هذا التصريف عندما تتشكل قناة (مسار ناسور) في العظم المصاب إلى سطح الجلد، والتي يخرج من خلالها القيح.

تشخيص الحمى في العظام

يتم تشخيص هذا المرض بواسطة الآتي:

  • تحاليل الدم.
  • دراسات التصوير مثل الأشعة السينية أو التصوير المقطعي المحوسب (CT) أو التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI) أو فحوصات العظام أو المسح باستخدام خلايا الدم البيضاء.

بالإضافة إلى ذلك قد يُشتبه في الالتهاب والحمى في العظم على الأعراض ونتائج الفحص البدني. على سبيل المثال ، قد يشتبه الأطباء في الالتهاب والحمى في العظم لدى مريض يشكو من إجهاد شبه دائم، مع ألم مستمر في منطقة معينة من العظم، والذي قد يكون مصحوبًا بالحمى وقد لا يكون كذلك.

إذا اشتبه الأطباء في حدوث التهاب وحمى في العظم، فإنهم يجرون اختبارات الدم للتحقق من وجود ذلك، ويبحثون عن واحد مما يلي:

  • معدل ترسيب كرات الدم الحمراء (ESR – تحليل يقيس المعدل الذي تستقر به كريات الدم الحمراء في قاع أنبوب الدم).
  • مستوى بروتين C التفاعلي (بروتين يدور في الدم يرتفع بشكل حاد في حالة الالتهاب).

عادةً ما تشير مستويات ESR المرتفعة والبروتين التفاعلي C إلى وجود التهاب. بالإضافة إلى ذلك غالبًا ما تكشف نتائج فحص الدم عن زيادة في عدد الكريات البيض. نتائج اختبارات الدم هذه ليست كافية لتشخيص هذا المرض. ومع ذلك، فإن النتائج التي تشير إلى وجود التهاب ضئيل أو عدم وجود التهاب قد تشير إلى أن المريض لا يعاني من حمى والتهاب في العظم.

اقرأ أيضاً: هشاشة العظام الأعراض والأسباب وطرق العلاج

علاج الحمى في العظام

يتم علاج هذه المشكلة عن طريق:

  • المضادات الحيوية أو مضادات الفطريات.
  • الجراحة في بعض الأحيان.
  • بالنسبة للخراجات، عادة ما يكون التصريف.

علاوة على ذلك فإن المضادات الحيوية هي العلاج الأكثر فعالية للأطفال والبالغين الذين أصيبوا مؤخرًا بعدوى في العظام وانتشرت عبر مجرى الدم. إذا تعذر تحديد البكتيريا المسببة، يتم استخدام المضادات الحيوية الفعالة ضد المكورات العنقودية الذهبية والعديد من أنواع البكتيريا الأخرى (المضادات الحيوية واسعة الطيف). 
اعتمادًا على شدة العدوى، يمكن إعطاء المضادات الحيوية عن طريق الوريد لمدة 4 إلى 8 أسابيع. ثم يتحولون إلى المضادات الحيوية عن طريق الفم لفترة أطول، حسب استجابة المريض لها. يمكن علاج بعض المرضى بالمضادات الحيوية لعدة أشهر.

حسب الدراسات إذا تم العثور على عدوى فطرية أو الاشتباه في وجودها، فإن العلاج بالعقاقير المضادة للفطريات لعدة أشهر ضروري. إذا تم الكشف عن العدوى في وقت مبكر، فعادة ما تكون الجراحة غير مطلوبة.

كذلك في المرضى البالغين المصابين بهذا المرض، عادة ما يستمر العلاج بالمضادات الحيوية من 4 إلى 8 أسابيع. في بعض الأحيان يكون هناك حاجة للراحة في الفراش وقد يحتاج المريض إلى استخدام مشد. قد تكون هناك حاجة لعملية جراحية لتصريف الخراجات أو تقوية الفقرات المصابة (لمنع سحق الفقرات وما يترتب على ذلك من تلف في الأعصاب المجاورة أو العمود الفقري أو الأوعية الدموية).
إذا تطور المرض بسبب إصابة الأنسجة الرخوة القريبة، يزداد تعقيد العلاج. عادة ما يتم إجراء الجراحة لإزالة الأنسجة الميتة والعظام، ويتم ملء التجاويف الناتجة بالجلد السليم أو الأنسجة الأخرى. ثم يتم علاج العدوى بالمضادات الحيوية. يجب تناول المضادات الحيوية واسعة الطيف لأكثر من 3 أسابيع بعد الجراحة.
كما في حالة وجود خراج، فعادة ما تكون الجراحة مطلوبة لتصريفه. أيضاً يجب إجراء الجراحة للمرضى الذين يعانون من الحمى المستمرة وفقدان الوزن.

في الختام نكون من خلال موقعنا ذكرنا ما سبب الحمى في العظام؟. كما تحدثنا أهم الأعراض التي تظهر عند الإصابة بهذا المرض، وكيفية تشخيصه، بالإضافة إلى كيفية علاجه والتخلص منه.

اترك رداً

لن يتم عرض بريدك الالكتروني.

تم إضافة تعليقك بنجاح

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء ملفات الكوكيز في أي وقت إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد