ما هو مرض الشلل الدماغي أنواعه درجاته أسبابه أعراضه

0 58

ما هو مرض الشلل الدماغي أنواعه درجاته أسبابه أعراضه إن مرض الشلل الدماغي يحدث للفرد نتيجة حدوث خلل في الدماغ ويتفرع الشلل الدماغي لعدة أنواع وأسباب. بالإضافة لذلك فقد تختلف حدة الأعراض تبعاً للأسباب. ولتتعرف أكثر حول الشلل الدماغي الذي يصيب الفرد قدمنا لك هذا المقال عبر موقع صحتنا لنجيب به حول جميع تساؤلاتك حول الشلل الدماغي.

ما هو مرض الشلل الدماغي؟

مرض الشلل الدماغي هو الاسم الذي يطلق على كل ما يحدث من أضرار مترتبة على دماغ الإنسان في كل مراحل تطوره بدرجات عدة.

كما أن مرض الشلل الدماغي يسبب في حدوث العديد من الاضطرابات على إمكانيات الطفل في الحركة والأداء الخاص به. بالإضافة ايضاً لحدوث المشاكل الحسية مثل:

  • اضطرابات العمى
  • خلل في مستويات الذكاء
  • الصمم
  • خلل في أداء أعضاء الجسم

وهذه الأضرار التي تحدث في الدماغ قد تكون خلال مرحلة الحمل أو ربما في أثناء الولادة لتصل المدة إلى 5 سنوات من عمر الطفل. كما أن مرض الشلل الدماغي هو السبب الرئيسي في إصابة الأطفال بالإعاقات ويبلغ عدد الأطفال الذين يصابون بهذه الإعاقة ما يعادل طفل بين كل 400 ولادة.

ما هي أنواع الشلل الدماغي؟

للشل الدماغي أقسام رئيسي يعود تصنيفها تبعاً لأشكال الاضطراب الحركي عند الفرد وتصنف كالتالي:

  • الشلل الدماغي التشنجي

إن مرض الشلل الدماغي التشنجي يعد النوع المنتشر بين الأفراد بشكل كبير. كما أنه يعد هذا النوع من مرض الشلل الدماغي التشنجي من الأنواع التي تشكل للمريض تشنج كبير ضمن العضلات وقد يؤدي هذا التوتر الشديد في العضلات لحدوث خلع لمفاصل المريض. بالإضافة لحدوث أضرار بليغة تؤدي لتشوه في العظم بالشكل العام وكف اليد وكيف القدم.

  • الشلل الدماغي الحركي

عندما يصاب الأطفال بهذا الشلل الدماغي الحركي نلاحظ وجود حركة غير إرادية بشكل غير منقطع في أطراف الأطفال. مما يجعل من الصعب على الطفل تأدية الحركات الإرادية مما نجد أن الأطفال غير قادرين على السير بشكل طبيعي.

  • الشلل الدماغي منخفض التوتر

نجد أن الأطفال الذين يعانون الشلل الدماغي منخفض التوتر ليس لديهم القدرة على السيطرة على رؤوسهم ويكون لديهم ضعف في القدرة على التنفس بسهولة. ونلاحظ ايضاً كلما زاد عمر الطفل أصبحت عضلات جسده ضعيفة تصعب عليهم القدرة على الجلوس باستقامة. بالإضافة لذلك ملاحظ ايضاً أن الطفل ضعيف التحدث وردود فعله قد تبدو غير طبيعي مقارنة بالأطفال الآخرين ووجود عدم استطاعة على السير بشكل جيد.

  •  الشلل الدماغي الرنحي

وبعدما تحدثنا حول أنواع الشلل الدماغي المنتشرة بشكل كبير حان الوقت للتحدث حول الأنواع قليلة الانتشار حيث أنها تسبب للأفراد صعوبة في التوازن. وضعف القدرة في السيطرة على الحركة.

كما أننا نلاحظ أن الأطفال الذين يعانون من الشلل الدماغي الرنحي أنهم يسيرون بطريقة منعدمة الاستقامة ومترددة تسبب لهم السقوط على الأرض بين الحين والأخر.

ما هي أنواع درجات الشلل الدماغي؟

للشل الدماغي درجات عديدة تصنف إلى درجات 5 أساسي. يتم توزيعها كالتالي:

  •    النوع الأول من درجة الشلل:

 في هذه النوع يمكن للفرد المصاب به أن يتمتع بالقدرات الحركية دون أي تأثير ينطبق عليها.

  •    النوع الثاني من درجة الشلل:

إن المريض المصاب بالنوع الثاني من درجة الشلل يمكن أن له أن يتمتع بالسير لأي درجة دون أن يتأثر بالإعاقات ولكن في الوقت ذاته قد ينحرم من الركض أو الحركات البهلوانية 3

  • النوع الثالث من درجة الشلل:

إن الفرد المصاب بهذا النوع من الشلل لا يمكن له أن يتمتع بالسير ولكن يستطيع الوقوف بشكل طبيعي وفي الأوقات الثانية يستخدم الكرسي لمساعدته على التحرك.

  • النوع الرابع من درجة الشلل:

إن المريض المصاب بهذا النوع من الشلل لا يمكن له السير أو الوقوف أطلاقاً لذلك يحتاج المريض الكرسي المتحرك وأدوات المساعدة.

  • النوع الخامس من درجة الشلل:

إن المريض بهذا النوع من والدرجة من الشلل يفقد القدرة على كل من التوقف والجلوس المستقيم وغيره. كما أنه لا يمكن له أن يركز من ثبات رأسه وعنقه.

ما هي أعراض الشلل الدماغي؟

إن أعراض الشلل الدماغي لا يمكن أن تظهر على حديثي الولادة بشكل واضح. إنما يمكن لنا أن نلاحظ المرض عند مرور عامان على الأقل.

وقد تشمل الأعراض التي تظهر على المريض ما يلي:

  • نلاحظ أن الأطفال المصابين لديهم تأخر في الإمكانات العقلية والبدنية مثل: عدم استطاعة الطفل على السير لوقت متأخر مقارنة مع باقي الأطفال.
  • قد يبدو أن الطفل مرن جداً أو ربما يكون متصلب مقارنة مع حركة الأطفال الآخرين.
  • قد يكون واضحاً الضعف على كل الذراعين والأرجل عند الطفل.
  • إن الطفل في حال الإصابة بهذا المرض يبدو عليه التشنج.
  • ظهور الحركات الغير منتظمة عند الطفل.
  • سير الطفل بشكل غير صحيح وعلى أطراف أصابعه.
  • وجود تعثر عند الكلام.
  • يجب الأطفال مشاكل عند البلع.
  • التعلم بالنسبة لهم يجدون به صعوبة.

إن أعراض المرض عند الأطفال تختلف بنسب تتفاوت بين أعراض قاسية أخرى ضعيفة تبعاً لدرجة نوع الشلل.

ما هي أسباب الشلل الدماغي؟

تعود الإصابة بالشلل الدماغي إلى العديد من الأسباب والتي تزيد من خطره وتوضح بالتالي:

لا توجد أسباب محددة تؤدي للإصابة بهذا الشلل ولم يتم تحديد أسباب تؤدي لضرر الدماغ ولكن ما يلي أحد الأسباب التي تؤدي لذلك:

  • حدوث نزيف في دماغ الجنين في مرحلة الحمل أو خلال ولادته.
  • تشنجات يتعرض لها الطفل خلال الولادة أو ربما بعد ذلك
  • إصابة الطفل لصدمة في الدماغ ما يؤدي لحدوث تضرر
  • العامل الوراثي له دور في ذلك ايضاً
  • نقص في وصول الدم إلى العديد من الأعضاء الأساسي في جسم الطفل.

نتمنى أن نكون استطعنا في نهاية المقال تقديم الشرح المفصل حول الشلل الدماغي. كما تحدثنا حول الأعراض التي يمر بها المصابون بالمرض. بالإضافة للأسباب التي تؤدي لحدوثه. من فريق موقع صحتنا نتمنى لكم الصحة والسلام.

اترك رداً

لن يتم عرض بريدك الالكتروني.

تم إضافة تعليقك بنجاح

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء ملفات الكوكيز في أي وقت إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد