ما هي أعراض الديسك الضاغط على العصب؟ وما أسبابه؟

0 61

يعد الديسك الضاغط على العصب اختلاط للديسك، شائع الحدوث وقد يثير مخاوف المريض. فما هو الديسك الضاغط على العصب؟ وما سبب حدوثه؟ وما أعراض الديسك التي قد يعاني منها المريض؟ في هذا المقال من موقع صحتنا، سوف نقدم لكم إجابات واضحة عن الأسئلة السابقة.

ما هو الديسك الضاغط على العصب؟

يتكون العمود الفقري من عدد من الفقرات العظمية المتتالية، التي يفصل فيما بينها أقراص غضروفية discs. حيث يتكون كل قرص غضروفي من جزء مركزي شبيه بالهلام هي النواة اللبية. تحاط هذه النواة بالحلقة القرصية disc annulus، التي تكون عبارة عن ألياف صلبة. يمكن للنواة أن تخرج جزئياً عبر تشقق في الحلقة القرصية، مما يسبب انفتاق النواة اللبية أو انزلاق قرصي. لكن انضغاط العصب لا يحدث إلا إذا لامس الفتق عصب مجاور وأدى إلى حدوث تخريش فيه. كما يمكن للفتق أن يسبب التهاب وبالتالي وذمة في الأنسجة المجاورة، قد يسبب ضغط على العصب.

أعراض الديسك الضاغط على العصب

تختلف الأعراض من مريض إلى آخر تبعاً لعدة عوامل، نذكر منها:

  • مستوى توضع الفتق، حيث يتم تقسيم العمود الفقري من الأعلى إلى الأسفل لمستوى رقبي، ثم صدري وظهري وأخيراً القطني والعجزي.
  • اتجاه الفتق، حيث إن تشكل الفتق أو حدوث الانزلاق في اتجاه بعيد عن الأعصاب قد لا يسبب أي أعراض للمريض.
  • حجم الفتق في القرص، حيث تميل الأعراض لأن تكون أشد وأسرع بالظهور كلما كان الفتق أكبر.

حيث قام الباحثون مؤخراً بإجراء صور شعاعية، لمجموعة عشوائية تضم عدد كبير من الأشخاص الذين لا يعانون من أي أعراض. من خلال هذه الدراسة تبين أن نسبة من هؤلاء الأشخاص لديهم ديسك عمود فقري، تم اكتشافه خلال الدراسة.
حيث لم يسبب مسبقاً أي أعراض للمريض، وذلك إما لأنه صغير الحجم، أو لأن اتجاه الانزلاق بعيد عن الأعصاب. بالانتقال للحالات العرضية لديسك العمود الفقري، نجد أن الألم الظهري هو العرض الأشيع للديسك الضاغط وغير الضاغط. حيث يتوضع الألم فوق مكان الديسك مباشرةً، ويتفاقم عند حركة المريض، في حين يخف عن الراحة. كما يمكن أن تؤدي الحركات التي تتطلب مشاركة عدة عضلات إلى تحريض الألم، مثل العطاس أو السعال أو حتى التغوط.

اقرأ أيضاً عرق النسا الأعراض والأسباب وطرق العلاج

الديسك الضاغط على العصب
الديسك الضاغط على العصب

أما عن أعراض الديسك الضاغط على العصب، نجد أن الأعراض هي كالتالي:

ألم منتشر

عند حدوث ضغط على جذر العصب قرب منشأه من النخاع الشوكي، ينتقل الألم على كامل مسير العصب. وغالباً ما يصف المريض هذا الألم بكونه ألم حارق، تتفاوت شدته بين المتوسط للشديد، ولكته غالباً أسوأ من ألم الظهر.
كما تختلف أماكن انتشار الألم باختلاف مستوى حدوث الفتق الفقري (الديسك). حيث ينتشر الألم الناتج عن ديسك الرقبة إلى الكتف والذراعين، في حين ينتشر الألم القطني إلى الإلية والساقين أو حتى القدم. وبما أن الديسك القطني بين الفقرة الخامسة والسادسة هو الأكثر شيوعاً، لذلك تعتبر آلام الساقين أكثر ما يزعج المريض. وغالباً ما تكون الأعراض السابقة ناتجة عن ضغط على العصب الوركي sciatic nerve الأيمن أو الأيسر، حيث يوجد عصب لكل ساق.

الخدر numbness والنمل pins and needles

يضطرب إحساس المنطقة التي ينضغط العصب المسؤول عن تعصيبها.
حيث يمكن أن يعاني المريض من نقص إحساس المنطقة بكل أنواعه، الإحساس بالألم واللمس وكذلك الحرارة.
بالإضافة إلى ذلك، يشعر المريض بتنميل الطرف المصاب وأيضاً وخز على مسار العصب.

الضعف العضلي weakness

كل العضلات المتصلة بالعصب المصاب، تكون عرضة للضعف الحركي، ونقص المقدرة العضلية.
وكما الألم المنتشر تختلف العضلات المصابة باختلاف مستوى الفتق، فقد يتظاهر الضغط بشكل ضعف في عضلات اليد، مما يؤثر على قدرة المريض على حمل ومسك الأشياء.
أما في حال الإصابة القطنية تكون عضلات الساقين هي المتأثرة، فتضطرب مشية المريض ويكون مؤهب للسقوط.

متلازمة ذيل الفرس Cauda equina syndrome

يعتبر احتمال حدوثها نادر، ولكن من الضروري الانتباه لها باكراً وطلب المساعدة الطبية بشكل عاجل. تنتج هذه المتلازمة عن انضغاط الأعصاب في نهاية العمود الفقري، مما يؤدي لظهور الأعراض السابقة بالإضافة إلى ما يلي:

  • خدر ونمل في باطن الفخذين والعجان (المنطقة البولية وحول المستقيم)
  • اضطراب وظائف المثانة والمستقيم، حيث قد يتظاهر بشكل احتباس أو سلس للفضلات

أسباب الديسك الضاغط على العصب

يعد التخرب التدريجي للقرص الفقري الناتج عن التقدم بالعمر هو السبب الأكثر شيوعاً. حيث أن تنكس القرص يجعله أكثر هشاشةً، وأكثر تأثراً بالحركات الخاطئة. وما يؤكد ذلك هو ندرة الإصابة بديسك العمود الفقري قبل عمر العشرين، وتزايد شيوعه مع تقدم العمر. ولكن في كثير من الأحيان لا يمكن تحديد سبب واضح للديسك الضاغط على العصب.
ومن الأسباب الأخرى نذكر ما يلي:

  • طبيعة العمل، حيث أن الجلوس لفترة طويلة أمام الحاسوب، أو رفع أوزان ثقيلة اعتماداً على عضلات الظهر بدلاً من الفخذين والساقين، يعرض الشخص للانزلاق الفقري.
  • الوراثة، يزداد احتمال الإصابة بالفتق الفقري عند وجود حالات مماثلة ضمن العائلة، مما يجعل باقي الأفراد أهبة للإصابة.
  • تدخين السجائر بشكل رئيسي أو تعاطي أي مواد أخرى حاوية على التبغ.
  • البدانة تؤثر من خلال زيادة الضغط على الأقراص بين الفقرية، حيث يزداد هذا الخطر كع ارتفاع مشعر كتلة الجسد BMI فوق 25

بالتالي يمكن تخفيف خطر الإصابة بالديسك الضاغط على العصب من خلال تجنب عوامل الخطر السابقة. حيث أن اتباع أسلوب الحياة الصحي من وزن مناسب وروتين رياضي بسيط يحافظ على رشاقة وليونة الجسم، يمكن أن يساهم في حماية الأقراص الفقرية.

اقرأ أيضاً وصفات طعام للتخلص من الوزن الزائد نصائح أكل دايت

بهذا نكون وصلنا لنهاية مقالنا عن الديسك الضاغط على العصب، ذكرنا فيه جميع الأعراض المترتبة عليه والأسباب التي قد تؤدي إليه، مع تمنياتنا لكم بدوام الصحة.

اترك رداً

لن يتم عرض بريدك الالكتروني.

تم إضافة تعليقك بنجاح

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء ملفات الكوكيز في أي وقت إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد