متى يكون حليب الأم غير مشبع

0 75

يعتمد الأطفال حديثي الولادة وحتى عمر السنة تقريباً على حليب الأم في تغذيتهم. حيث يشكل حليب الأم غذاءً كاملاً بسبب غناه بالعناصر الغذائية الضرورية لصحة الرضيع ونموه بشكل سليم. بالإضافة لذلك فهو يلعب دوراً أساسياً في تقوية مناعة الطفل. إلا أن في بعض الحالات قد تشتكي الكثير من السيدات وخاصةً الأمهات الجدد اللواتي يكن أقل خبرة ومعرفة بكيفية التعامل مع الرضيع وفهم احتياجاته من أن حليبها غير كاف لتغذية طفلها وتسأل عن بدائل أخرى يمكنها الاعتماد عليها غير الرضاعة الطبيعية. فمتى يكون حليب الأم غير مشبع بالفعل. لنتعرف أكثر على هذا الموضع من خلال مقالنا الآتي على موقع صحتنا.

أسباب تجعل حليب الأم غير مشبع
أسباب تجعل حليب الأم غير مشبع

أسباب تجعل حليب الأم غير مشبع

توجد عدة أسباب تجعل حليب الأم غير مشبع، وفيما يلي نذكر سببين رئيسيين وهما:

  • الرضاعه لفترة قصيرة.
  • نقل الرضيع من ثدي إلى آخر خلال وقت قصير بعد بداية الرضعة.

ولتفسير ذلك فإن إيقاف الرضاعة أو نقل الرضيع إلى الثدي الآخر قبل مرور فترة كافية على رضاعته من الثدي نفسه يتسبب بعدم حصوله على جزء الحليب الدسم الغني بالمغذيات وبالتالي عدم إشباعه.

متى يكون حليب الأم غير مشبع

يكون حليب الام غير مشبع عندما يكون خفيفاً في بداية الرضعة. إذ لا يتلقى الطفل جزء الحليب الغني بالدهون والمواد الغذائية والذي يعد مسؤولاً عن إشباعه. وذلك لأن حليب الثدي عند الأمهات المرضعات يتكون من قسمين حيث يتلقى الرضيع عادة القسم الأول أو الحليب الخفيف عندما يبدأ بالرضعة. يتميز هذا القسم بقوامه المائي الخفيف ولونه المائل للأبيض. حيث يحتوي على نسبة عالية من الماء ويعمل على إمداد جسم الرضيع بكمية المياه والسوائل اللازمة له حتى لا يشعر بالعطش. أي أن الحليب الخفيف يغني الرضيع خلال الأشهر الأولى من عمره عن تناول الماء.أما الجزء الثاني أو الحليب الدسم فيبدأ بالنزول بعد فترة من بداية الرضعة ويتميز بسماكة قوامه. كذلك يكون لونه مائلا للأصفر الفاتح. ويعود السبب في ذلك لغناه بالعناصر الغذائية الضرورية لصحة الرضيع وسلامة نموه مثل الكالسيوم والبروتينات والدهون وغيرها. لذلك يعد الحليب الدسم مشبعاً. ويحتاج لما يقارب الربع ساعة من من الرضاعة المتواصلة من الثدي نفسه حتى يبدأ بالنزول.

علامات عدم شبع الرضيع من الرضاعة الطبيعية لأن حليب الأم غيرمشبع

تظهر على الطفل الرضيع عدة مظاهر عندما لا يتلقى حاجته من الغذاء. وتستطيع الأم أن تدرك بذلك أن رضيعها لم يشعر بالشبع وفيما يلي نذكر أبرز علامات عدم شبع الرضيع من الرضاعة الطبيعية:

  • البكاء المتواصل دون معرفة سبب محدد لذلك.
  • إصابة الرضيع بالتشنج.
  • تكون عدد مرات تبول الرضيع وتبرزه أقل من الحالة الطبيعية.
  • تلاحظ الأم عدم وجود زيادة طبيعية في وزن الرضيع.
  • يكون لون جلد الرضيع شاحب.
  • قلة ساعات نوم الرضيع خلال اليوم.
  • تلاحظ الأم إقبال الرضيع بلهفة على الثدي عندما تقوم بإرضاعه.

إقرأ أيضا: الامساك عند الحامل ما هي الأسباب وطرق العلاج

إقرأ أيضا: الامساك عند الاطفال ما هي الأسباب وطرق العلاج

أطعمة تزيد من دسم حليب الأم

لاشك أن الرضاعة الطبيعية هي الطريقة الأمثل لتغذية الرضيع. ونموه بشكل سليم. وخاصةً خلال الأشهر الأولى من ولادته. لذلك يتوجب على السيدات الاهتمام بغذائهن خلال فترة الإرضاع والحرص على الحصول على الكميات اللازمة من العناصر الغذائية المختلفة. وتجدر الإشارة هنا لأهمية وعي السيدة بكون عملية إنتاج الحليب في الثدي تتطلب الكثير من السعرات الحرارية، كما يخسر جسمها الكثير من العناصر الغذائية. لذا يجب أن تكون حريصة على نوعية وكمية الوجبات التي تتلقاها خلال اليوم بما يعود بالنفع على صحتها وصحة الرضيع. وفيما يلي نذكر لكم مجموعة أطعمة تزيد من دسم حليب الأم وقيمته الغذائية.

الزيوت النباتية

تساعد الزيوت النباتية في أن تزيد من دسم حليب الأم خلال فترة الرضاعة. وذلك بسبب غناها بالأحماض الدهنية الأحادية وغير المشبعة والتي تلعب دوراً أساسياً في نمو الدماغ عند الرضيع وتطوره.

البيض

يحفز البيض عملية إنتاج الحليب عند السيدات خلال فترة الرضاعة. وذلك بسبب محتواه الغني بالبروتينات والذي يزيد من دسم حليب الأم.

المكسرات والأسماك

 تعرف الأسماك والمكسرات بكونها من المصادر الغذائية الغنية بالبروتينات وأحماض أوميغا 3 الضرورية لصحة الأم وصحة الرضيع وسلامة نموه.

صدرالدجاج

يعد صدر الدجاج غنياً بالبروتينات الضرورية لنمو الرضيع واكتسابه الوزن الصحي. كما يساعد في زيادة دسم حليب الأم ودعمه بالعناصر الغذائية المفيدة.

الحبوب الكاملة

عندما تتناول السيدات خلال فترة الإرضاع كميات كافية من الحبوب الكاملة كالقمح والشوفان فإنها تحصل على حاجة جسمها من الألياف الغذائية والكربوهيدرات مما ينعكس على جودة حليبها ويجعله أكثر دسامة.

حبة البركة

تتميز حبة البركة بغناها بالكالسيوم. بالإضافة لذلك فهي تساعد على زيادة إنتاج الحليب في الثدي عند الأمهات في فترة الإرضاع.

السبانخ

تعد السبانخ من المصادر الجيدة للكالسيوم والحديد. إضافة لغناها بعدة عناصر غذائية أخرى ضرورية لصحة الأم المرضعة والرضيع مثل الكالسيوم وفيتامين أ و ك وحمض الفوليك. ومن الجدير بالذكر أن للسبانخ دور في تحسين أنسجة الثدي وبالتالي تحسين الرضاعة بسبب احتوائها على الفيتو استروجين.

الجزر

يحتوي الجزر على الفيتو أستروجين والبيتا كاروتين بالإضافة لكونه غني بفيتامين أ ويعطي طاقة للجسم.

إقرأ أيضا: الامساك عند الرضع أعراضه وأسبابه وتشخيصه وطرق العلاج

كان هذا مقالنا حول متى يكون حليب الأم غير مشبع. وقد بينا لكم فيه أبرز أسباب عدم شبع الرضيع من حليب الأم والتي تتعلق بشكل رئيسي بقصر فترة الإرضاع أو نقل الرضيع بين الثديين خلال مدة قصيرة الأمر الذي يتسبب بعدم حصوله على جزء الحليب الدسم. من جهة أخرى ذكرنا لكم علامات عدم شبع الرضيع من الرضاعة الطبيعية كما تطرأ المقال لعدة أنواع من الأطعمة تزيد من دسم حليب الأم. حيث يجب على السيدات خلال فترة الإرضاع تناول هذه الأنواع من الأغذية الضرورية لصحتها وصحة رضيعها. ختاماً، يمكنكم قراءة المزيد من المقالات المفيدة والممتعة عبر زيارة موقعنا.

اترك رداً

لن يتم عرض بريدك الالكتروني.

تم إضافة تعليقك بنجاح

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء ملفات الكوكيز في أي وقت إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد